في كثير من الأحيان يتردد النساء في قضية مرطب الشفاه فهل هي سبب لإفطار الإناث في رمضان؟ سؤال يبحث عنه كثير من المسلمون وبالخصوص نذكر الإناث منهم، حيث أن شهر رمضان شهر الخير والبركة والذي ينتظره المسلمون بفارغ الصبر، حيث به كثير من الأعمال والأجر والثواب، يسعون دائماً لأداء الصيام على أكمل وجه،

في هذا المقال سوف نعرض لكم موضوع يعتبر موضع شك لكثير من المسلمون في العالم العربي بالذات في الشهر الفضيل شهر رمضان، فهل إستخذام مرطب الشفاه أو المكياج أو العطور يؤدون إلى إفطار الصائم أم لا؟

مرطب الشفاه وحكمه في رمضان هل هو جائز أم مكروه

أتى بعض المختصين في العلم والدين لفك الشيفرة في هذا السؤال، حيث أجمع الأغلبية على أن مرطب الشفاه لا يفطر الصائم ولا مانع في وضع الصائم لشيئ يرطب شفاه أو حتى وجهه ويداه فلا يعد من المكروهات في الشهر الفضيل، ولكن يجب على المسلم أن يحرص في الإبتعاد عن منطقة الحلق ولا يسعى لإيصال ذلك المرطب لتلك المنطقة سواء عن طريق الأنف أو الفم،

فإذا قام بإبتلاعه متعمداً فهنا يحتسب بأنه أفطر ويجب عليه قضاء ذلك اليوم، أما إذا وصل ذلك المرطب إلى منطقة الحلق وإبتلعه بدون قصد فهنا لا قضاء له ولا حرج،

حيث قام الشيخ إبن عثيمين رحمه الله بالإجابة على السؤال الذي وجه له في إحدى اللقاءات قائلاً: لا مانع للمرء لإستخدام المرطب على الشفاه في حالة الخروج لترطيب المنطقة، ولكن يجب على المسلم الأخذ بعين الإعتبار بأنه لا يحب عليه القيام بإبتلاع ذلك بقصد حتى لا يحتسب له بأنه أفطر متعمداً،