يعتبر جريبين بيبي من أهم الأدوية التي لها تأثير إيجابي كبير على صحة الطفل، خاصة من يعاني من الحساسية ونزلات البرد وغيرها من أعراض البرد. وذلك لأنه من أفضل مضادات الهيستامين، حيث يعمل على تقليل مادة الهيستامين التي يفرزها الجسم، وبالتالي يقلل من أعراض الحساسية والأنفلونزا ونزلات البرد.

دواء جريبن بيبي للأطفال

يعاني الكثير من الأطفال الآن من نزلات البرد ذات أعراض متعددة، مثل السعال والحساسية والتهابات الصدر. وقد أثبت هذا الدواء فعاليته الكبيرة في مكافحة السعال والأعراض المزعجة المختلفة لدى الأطفال. يعرف باسمه العلمي كلورفينزامين، ويستخدم للأطفال لعدة أسباب وهي:

  1. علاج حمى القش.
  2. يعالج التهاب الأنف التحسسي الشديد.
  3. فهو يقلل من الحساسية وأعراض البرد والانفلونزا مثل الحكة والسعال والعيون الدامعة وانسداد الأنف.
  4. يعالج الحكة المفرطة والطفح الجلدي الناتج عن الحساسية.
  5. يحارب حساسية الجلد ويقضي عليها نهائياً.
  6. يقاوم التهاب الجيوب الأنفية.

كيفية استخدام جريبين

عند تناول السؤال عن سبب استخدام جريبن بيبي للأطفال، تجدر الإشارة إلى أن استخدامه الصحيح يؤدي بشكل كبير إلى تحقيق النتيجة المرجوة، وطرق استخدامه هي كما يلي:

  • يؤخذ كدواء مع الطعام أو بدونه، إلا أنه يفضل تناوله مع الطعام إذا كان يسبب اضطراباً في المعدة.
  • لا تتناوله لأكثر من أسبوع إلا بعد استشارة الطبيب المختص.
  • ولا يتم تناوله بملعقة كبيرة، بل يتم تناوله عن طريق قياس المشروب السائل الذي يأتي مع الدواء للتأكد من الحصول على الجرعة الصحيحة.
  • تؤخذ الأقراص عن طريق الفم دون مضغها أو سحقها مع كوب من الماء.

تبدو:

جرعة جريبن بيبي للأطفال

يتم تحديد جرعة جريبين من قبل الطبيب حسب حالة كل طفل ووزنه وعمره، وذلك حسب الجدول:

عمر الجرعة
من 3 إلى 5 أشهر 0.5 ملغ عن طريق الفم مرة واحدة كل 12 ساعة.
من 6 إلى 8 أشهر 1 ملغ عن طريق الفم مرة واحدة كل 12 ساعة.
من 9 إلى 18 شهرًا 1 إلى 1.5 ملغ كل 12 ساعة.
من 19 شهرًا إلى سنتين 2 ملغ.
من 2 إلى 1 ملغ كل 4 أو 6 ساعات حسب الحالة.
من 6 إلى 11 سنة 2 ملغ كل 4 أو 5 أو 6 ساعات حسب حالة الطفل.
أكثر من 12 سنة حوالي 4 ملغ كل ساعة.

تبدو:

محاذير تناول جريبين بيبي للأطفال

أثناء الإجابة على سبب استخدام جريبين بيبي للأطفال، لا بد من إدراك أن هناك بعض موانع الاستعمال التي يجب الاهتمام بها عند تناول الطفل للدواء حتى لا يؤدي استخدامه إلى نتائج سلبية:

  • لا تعطي الطفل أي حبوب منومة أو مسكنات أثناء تناول الدواء.
  • يمنع تناوله للأطفال المصابين بأمراض الجهاز التناسلي المختلفة أو أمراض الجهاز الهضمي.
  • ومن الضروري إبعاد الطفل عن كافة الأنشطة التي تتطلب تركيزاً ذهنياً أكبر من قدراته.
  • التأكد من أن الطفل لا يعاني من حساسية تجاه أي من مكوناته.

تبدو:

الآثار الجانبية لدواء جريبين بيبي

هناك قاعدة ثابتة لا جدال فيها وهي أن كل دواء له آثار جانبية، وتزداد فرص حدوثها من خلال الاستخدام غير السليم أو عدم الاهتمام الكافي بموانع وتحذيرات استخدام الدواء. الآثار الجانبية لدواء جريبين هي كما يلي:

  • يشعر الطفل بالدوار.
  • ألم شديد في البطن.
  • ضعف ملحوظ في عضلات الطفل.
  • الإمساك المزمن.
  • الشعور بالخمول والنعاس.
  • القيء والغثيان.
  • يفقد الطفل شهيته لفترة طويلة.
  • التعرض للمضاعفات النفسية، بما في ذلك الهذيان والقلق ونحوها.
  • تشنجات في جميع أجزاء جسم الطفل.
  • تسارع ضربات القلب.
  • الضرر المركزي.

التفاعلات الدوائية مع جريبن بيبي

  • Idialisib له تأثير نشط على الإنزيمات الأيضية في الجسم، مما يؤدي إلى زيادة فرصة حدوث مضاعفات.
  • يقلل دواء أبالوتاميد من فعالية عدد كبير من العلاجات الطبية، بما في ذلك دواء جريبين، لذلك يجب توخي الحذر عند تناولهما معًا.
  • تناول جريبن مع إلوكسادولين يمكن أن يسبب الإمساك المزمن واضطرابات الجهاز الهضمي الأخرى.
  • يمنع تناوله مع الأدوية المثبطة للجهاز العصبي.
  • كما لا ينبغي تناوله مع الأدوية التالية:

(نيفازودون، بروبوفول، أيزونيازيد، فيرامبيل، مضادات الكولين، نيكارديبين، كينيدين، ديكلوفيناك، دوكسيسيكلين وإريثروميسين)

لذلك، من الضروري إبلاغ الطبيب عن أي دواء يتم تناوله عند وصف هذا الدواء لتجنب التفاعلات.