في مجتمعنا، تحظى “الأم” بمكانة خاصة لأنها رمز الحنان والرعاية، وتعد الإذاعة المدرسية من أهم الوسائل المستخدمة لنشر الوعي والثقافة بين طلاب المدارس، لذلك سنستكشف كلمة في الإذاعة المدرسية عن “الأم” وأهمية دورها في حياتنا تفتح أبوابًا جديدة لفهم مدى أهمية إكرام الوالدين.

الإذاعة المدرسية تتحدث عن الأم

حديث في الإذاعة المدرسية عن الأم يسلط الضوء على دورها في حياة أبنائها. الأم وصية الرسول -صلى الله عليه وسلم- وقد زاد الإسلام في عقوبة كل من عصا أمه فلا يشم رائحة الجنة وللمدرسة دور مهم في التوعية طلابها بفضل الأم.

وشدد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- على الأم. ولما سئل عن أحق الناس بحسن صحبتي قال: من أحق الناس بحسن صحبتي؟ قال: أمك.

قيل: ومن إذن؟ قال: أمك. قيل: ثم من؟ قال: أمك. قيل: ثم من؟ قال: أبوك. رواه البخاري. لذلك كان من الضروري أن يكون البث الإذاعي للمدرسة عن الأم. لما له من فضل عظيم.

  • الأم هي الأولى في حياة أبنائها. فهو أول ما تراه أعينهم في العالم، ويغرس فيهم حب فطري له.
  • نسعى جميعاً لإسعاد أمهاتنا، لأنهن أحق بالسعادة من غيرهن. لقد تحملت الأم دائما الألم والمشقة من أجل راحتنا، لذا يجب علينا تكريمها وتعويضها عما عانت منه.
  • المرأة وصية النبي -صلى الله عليه وسلم- لنا، وخاصة الأم. وذكرها في الأحاديث وأكد على أهمية العدل معها والرفق بها.
  • وصدق من قال: “الجنة تحت أقدام الأمهات”. الأم هي جنة الله في الأرض. ستجد معها مشاعر الحنان والدفء. تلجأ إليها عندما تتعب، لترتاح، وعندما تفارقك. ونسأل الله أن يحفظ لنا جميع أمهاتنا.
  • الأم هي النور الذي ينير ظلمة أيامنا، هي الطريق الذي يقودنا إلى الخير والسعادة.
  • الأم هي المعلمة الأولى لأبنائها. فالصفات والقيم التي تغرسها فيهم وهم صغار تنمو معهم. ما يتعلمه الطفل من يديها ينمو فيه ولن يمحى أبدًا.
  • الأم دائما في المركز الأول في قلوب أبنائها. فهي التي تسعى وتضحي من أجل سعادتهم وتوفير الحياة الكريمة لهم في المستقبل.
  • قد لا نتفق مع الأم في بعض الأحيان؛ لكننا نعتقد دائما أنها على حق، وقد يكون الضيق أحيانا ضروريا لمصلحتنا، لذلك يجب أن نصبر ونأخذ منها الحكمة ولا نحزنها أبدا.
  • إذا رأيت ولداً صالحاً فاعلم أنه كان له أفضل الأمهات. فهو الجيش والداعم الرئيسي لأبنائه.

كلمة عن فضل الأم للإذاعة المدرسية

للأم دور كبير في حياة أبنائها، يمكن تسليط الضوء عليه في حديث في الإذاعة المدرسية عن الأم.

  • تواجهنا الحياة بأشياء كثيرة… وما إن نعود إلى حضن أمنا حتى نجد في ملجأنا الذي يرفع عنا أذى العالم.
  • لا يعرف عظمة الأم إلا من فقدها، فاحرص على معاملتها معاملة حسنة قبل أن تفتقدها.
  • الأم تضحي براحتها من أجل أبنائها، فبينما أنت مشغول بنفسك وحياتك، تكون أنت الأول في صلاتها ودعائها.
  • نكبر ومع مرور الأيام يتغير تفكيرنا، ندرك ما قدمته لنا أمهاتنا ونرى أنهم كانوا على حق فيما كنا نظنه إهانة لنا.
  • مهما ضاقت بي الحياة، لا أشعر بالوحدة. لقد كانت أمي دائمًا ملجأي وأمانًا بعيدًا عن أذى العالم.
  • جزى الله أمهاتنا كل خير ورفعهن أعلى الدرجات، فهم يستحقون كل الخير في الدنيا والآخرة.
  • ومن لم يبر أمه في حياتها فقد خسر دنياه في حياتها وبعد مماتها، وسيكافئه الله عليه في الآخرة.
  • إذا غابت الأم عنا ساعات نشعر أن الحياة لا تكتمل بدونها. عالمنا يفتقر إلى اللون. ويجب أن نشعر بذلك في حياتها قبل أن تأتي أيام لا ترضينا، ونشعر بالامتنان لها بعد فقدانها.
  • للأم مكانة عظيمة في الإسلام. وقد وردت في العديد من الآيات القرآنية والوصايا النبوية. لقد اهتم الإسلام بإيفاء حقوق كل إنسان.
  • الأم تملأ البيت بالحنان، فوجودها في المنزل يشعر الإنسان بالراحة دون بذل أي جهد منها.
  • الأم هي الأمل.. هي التي تدفعنا إلى الأمام دائماً فنستمر في دروبنا، ونلجأ إليها عندما نتعثر في الحياة، فتضيء طريقنا.
  • لا تستسلم أبدًا ما دامت والدتك على قيد الحياة. كل يوم جديد هو أمل جديد لنيل استحسانها.

أجمل ما قيل عن الأم في إذاعة المدرسة

هناك أقوال كثيرة عن الأم، بعضها يأتي من القلب وبعضها مقتبس، وكلاهما مناسب لخطاب إذاعي مدرسي عن الأم.

يظنونك تحت التراب… ولا يعلمون أنك تسكن في قلبي!

حنانك يا أمي يبقى سلاحي ضد كل أحزاني.

أعطتني أمي جناحين وقالت: عندما يزور الحزن وطنك، دعه يدمره، حلق بسرعة إلى وطني.

أمي يا نبض وجودي وسر حياتي لا أعرف كيف أعبر لك عن حبي ولكن مهما تكلمت فكل الكلمات لن تكفيني أحبك الأم.

أمي التي علمتني معنى الحب، لا تستطيع أن تعبر لك عما بداخلي.

منذ رحيلك.. وأنا أبحث عن الحنان يحتويني فلا أجده!

كيف لا أحبك… وقد نسيت الألم عندما رأيتني!

نظرتك لي لم تكن عادية، رأيتني وكأنني أعظم انتصار لك!

وعندما شعرت بالعجز رأيتك تقول لي: “ابنتي لن تستسلم”، فكيف لا أحبك؟!

دفء يدك كان يكفيني لأحتاج إلى ألف علاج.. لماذا رحلت مبكراً؟!

رحلت… وتركتني مع عطرك في ثنايا قلبي.

حب الأم هو ما يبقى بعد كل شيء.

الأم شرارة في سماء الكون، معجزة من الله، هي أقدس معنى للإنسانية وأعظم هدية للحياة.

قد لا أكون جيدًا يا أمي، لكن طيبتك تحتوي على كل أخطائي.

كل الحروف عاجزة عن وصفك يا أمي… سأكتفي بكلمة “أحبك”.

أنا فخور بك، فخور أنك تحتويني في كل لحظة أحتاجك فيها.

أمي هي معنى السعادة الحقيقية، وكل ما أتمناه أن تظل بصحة جيدة حتى نهاية حياتي

أمي، مهما كبرت، تظل ذراعيك ملجأي الوحيد.

أمي لو كنت هنا لحضنتني لأشرب من حنانك، لكن الفراق كان سريعاً!

أما صوتك فهو مضاد حيوي بالنسبة لي!

كلمات عن الأم للإذاعة المدرسية

وكانت الأم مصدر إلهام للشعراء والأدباء على مر العصور. ونجد العديد من الأبيات والأقوال الشعرية التي تشمل الأم في طياتها.

بل جاءت قصائد كاملة تحت عنوان “الأم”، وجاءت لتظهر لنا فضيلتها ومكانتها… وهي أفضل حديث إذاعي مدرسي عن الأم يمكن الوثوق به.

أبو حازم: «لم يحج أبو هريرة حتى ماتت أمه».

قال حميد: «لما ماتت أم إياس بن معاوية بكى، فقيل له: ما يبكيك؟ قال: كان لي بابان مفتوحان إلى السماء، أحدهما مغلق».

الحسن البصري: قال له رجل: حججت وأذنت لي أمي في الحج، فقال الحسن: لامرأة تجالسها على مائدتها أحب إلي من مائدتك. الحج.”

جبران خليل جبران: “الأم هي كل شيء في هذه الحياة. هي في الحزن، والأمل في اليأس، والقوة في الضعف”.

الشافعي: «واسلم لأمك ووطنها.. فإن معصيتها من العظمة».

حافظ إبراهيم: “الأم معلمة، إذا أعدتها.. أعدت شعباً طيب العرق”.

شكسبير: “ليس هناك وسادة في العالم أنعم من حضن الأم.”

إبراهيم السمري: «فضل الأم يفوق سائر الفضائل.. إذا أحصيتها من كل النواحي».

أبراهام لنكولن: “كل ما أنا عليه أو أتمنى أن أكونه، أدين به لأمي الملائكية.”

جودي بيكولت: “أفضل مكان للبكاء هو بين ذراعي والدتك.”

ميتش ألبوم: “أنت تدرك عندما تنظر إلى والدتك، فإنك تنظر إلى أنقى حب ستعرفه على الإطلاق.”

نابليون بونابرت: “مستقبل الصبي تصنعه أمه”.

ستيفي ووندر: “كانت والدتي أفضل معلمة. كانت معلمة الرحمة والحب والشجاعة. إذا كان الحب حلوًا كالزهرة، فإن أمي هي زهرة الحب الحلوة.”

تعتبر الإذاعة المدرسية من أهم الأنشطة التي تحرص عليها المدرسة؛ وهو النشاط الأول الذي تترك فيه حرية التعبير للطالب، فيبحث بنفسه عن المعلومات الإذاعية وفقراتها. مما يعطيه فائدة أكبر.

الأسئلة الشائعة

  • ما أهمية الإذاعة المدرسية؟

    يثري الطالب بالمعلومات القيمة ويغرس في نفوسه القيم والأخلاق.

  • ما هي حقوق الأمهات على أطفالهن؟

    البر والطاعة والمساعدة والإحسان.

  • هل يمكن إنهاء الأم؟

    هذا غير مسموح به؛ مهما فعلت والدتك، يجب أن تعاملها بلطف، ولا يجب أن تطيعها عندما تخطئ، لكنك لا تزال تعاملها بلطف.