أعرب الفنان فادي خفاجا عن أسفه لانهيار حالته خلال بث مباشر بسبب فشل أعماله الفنية في الفترة الأخيرة.

وقال فادي خفاجا في مداخلته مع الإعلامي تامر أمين في برنامج “آخر النهار” على قناة النهار: “لا يسعني إلا أن أعتذر وأقول إنني كنت في لحظة ضعف، وأتمنى أن يفهم الناس أنني” أنا إنسان ولست مجرد فنان، لا أستطيع التعبير عن مشاعري”. “مشاعري في هذا الوقت، وأتمنى لو كان لدي إجابات للأسئلة التي يطرحها الجمهور يوميا”.

وأضاف: «كنت أسعى جاهداً طوال الوقت للعمل في المجال الفني، وكنت أتوقع أن يفتح لي باب الفرص، ولكنني لم أجد الفرص التي تتناسب مع مهاراتي وقدراتي».

وأشار فادي خفاجة إلى أنه تواصل مع عدد من المخرجين للبحث عن فرص عمل، لكنه لم يجد الرد المناسب.

وأضاف: «بحثت والتقيت بالمخرجين دون أن يتم استدعائي، لكن الأمور تغيرت، والطريقة التي كنا نستخدمها في الماضي لم تعد تعمل بنفس الطريقة».

واعتذر فادي خفاجة مرة أخرى، وقال: “كنت أقدم بث مباشر وكنت أمزح مع الناس، لكن تعليقات البعض كانت قاسية وجرحت مشاعري”.

وأخيراً أشار فادي خفاجا إلى أنه لم يتوقع أن يصل إلى هذا الوضع، وأنه يأمل أن تتحسن الأمور وأن تتاح له فرص جديدة في المستقبل.