واصل سعر الجنيه المصري استقراره عند مستوياته أمام عملات دول البريكس.

وأشادت ممثلة روسيا في مجموعة العشرين سفيتلانا لوكاش بكتلة البريكس، قائلة: كانت هناك مفاوضات صعبة للغاية بشأن قضية أوكرانيا، والموقف الجماعي لدول البريكس وشركائها نجح وانعكس في كل شيء بطريقة متوازنة.

وتضم مجموعة البريكس دول البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا، وقد تمت دعوة المملكة العربية السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة وإيران وإثيوبيا والأرجنتين مؤخرًا للانضمام إلى الكتلة الاقتصادية.

الأسابيع التي سبقت القمة؛ وعملت دول مجموعة العشرين على التوصل إلى توافق بشأن الصراع في أوكرانيا، ودعا الغرب عدة دول إلى انتقاد موسكو بسبب غزوها لأوكرانيا، في حين أعلنت روسيا أنها ستعرقل أي قرار لا يعكس وجهات نظرها.

واعتبر لوكاش أن هذه كانت “واحدة من أصعب قمم مجموعة العشرين في تاريخ المنتدى الذي يمتد لنحو عشرين عاما. وقد استغرق الاتفاق على إعلان القمة 20 يوما تقريبا، و5 أيام هنا”. وأضافت: “لم يكن ذلك بسبب بعض الخلافات بشأن قضية أوكرانيا فحسب، بل أيضا بسبب اختلاف المواقف بشأن جميع القضايا الرئيسية، خاصة تغير المناخ والانتقال إلى أنظمة الطاقة منخفضة الكربون”.

يتوقع اقتصاديون في مصر أن تؤدي نتائج إيجابية إلى اتخاذ مصر قرار الانضمام إلى مجموعة البريكس في يناير المقبل، مشيرين إلى أن الانضمام سيخفف الضغط على الطلب على الدولار.

ومع بداية العام يبدأ تنفيذ قرار الموافقة على انضمام 6 دول جديدة إلى مجموعة البريكس، وهي: مصر، السعودية، الإمارات، إثيوبيا، إيران، والأرجنتين.

قال الدكتور ناجي فرج مستشار وزير التموين المصري، إن انضمام مصر إلى مجموعة البريكس سيسمح لها بالتداول مع الدول الأعضاء بالعملة المحلية، وهو ما سيؤدي إلى مكاسب لمصر على مستويين: الأول تقليل الطلب للدولار، والثاني توفير التكاليف وخفضها، خاصة أن قيمة الجنيه مقابل عملة البريكس جيدة ومتوازنة. .

وأضاف أن القرار سيعود بالنفع على المواطن المصري لأنه سيخفض أسعار بعض السلع المستوردة من دول البريكس.

ويبلغ حجم التبادل التجاري بين مصر ودول البريكس ما يقرب من 30 مليار دولار سنويا.

ورأى الباحث الاقتصادي كامل السيد، أن الانضمام له آثار إيجابية على الاقتصاد المصري، خاصة أن الكتلة الاقتصادية “البريكس” ستؤدي إلى خلق التوازن والاستقرار الاقتصادي، موضحا أن مجموعة البريكس 32% من الناتج المحلي العالمي يمثل المنتج. ، وتساهم بنسبة 28% من حجم التجارة، على النقيض من مجموعة البريكس، بعد انضمام الدول الست، وكانت تمثل 45% من إنتاج العالم من النفط، و50% من احتياطيات الغاز الطبيعي، و80% من الطاقة العالمية.

وأضاف أن بنك البريكس يبلغ رأسماله 100 مليار دولار، أقرض منه العام الماضي وحتى الآن 33 مليار دولار لدول دون وصفة طبية وشروط غير عادلة، تماما كما يفعل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، ويوضح أن البنك الدولي سيكون صندوق البريكس بديلاً تمويليًا جيدًا لمصر.

سعر الجنيه المصري أمام عملات دول البريكس

استقر سعر الجنيه المصري أمام عملات دول البريكس، وفقا لبيانات البنك المركزي وتداولات السوق.

السعر الحالي للجنيه المصري مقابل عملات الدول الأعضاء

سعر الجنيه المصري أمام اليوان الصيني

وسجل سعر اليوان الصيني أمام الجنيه في البنك المركزي المصري 4.24 جنيه للشراء و4.25 جنيه للبيع.

سعر الجنيه المصري مقابل الروبل الروسي

ووصل سعر الجنيه المصري مقابل الروبل إلى 3.55 روبل، بحسب أسعار الصرف في البنك المركزي الروسي.

سعر الجنيه المصري أمام الروبية الهندية

ويبلغ سعر الجنيه المصري أمام الروبية الهندية نحو 2.67 روبية.

سعر الجنيه المصري أمام الريال البرازيلي

وسجل سعر الريال البرازيلي أمام الجنيه المصري نحو 6.35 جنيه.

سعر الجنيه المصري مقابل الراند

أما سعر الراند الجنوب أفريقي أمام الجنيه المصري فقد وصل إلى 1.66 جنيه.

سعر الجنيه المصري مقابل عملات الدول المنضمة حديثا إلى البريكس

سعر الجنيه المصري مقابل سعر صرف الدرهم الإماراتي

ووصل سعر الدرهم الإماراتي أمام الجنيه في البنك المركزي المصري إلى 8.39 للشراء و8.42 للبيع.

سعر الجنيه المصري مقابل الريال السعودي

وسجل سعر الريال السعودي أمام الجنيه المصري في البنك المركزي المصري 8.22 جنيه للشراء و8.25 جنيه للبيع.

سعر الجنيه المصري أمام البر الإثيوبي

بينما يصل سعر الجنيه المصري أمام البر الإثيوبي إلى 1.78 بر.

سعر الجنيه المصري أمام البيزو الأرجنتيني

وسجل سعر الجنيه المصري أمام البيزو الأرجنتيني 11.33 بيزو.

سعر الجنيه المصري أمام الريال الإيراني

وسجل متوسط ​​سعر الجنيه المصري أمام الريال الإيراني نحو 1,367 ألف ريال إيراني.