سببت بعض المشاهد الجريئة التى تم عرضها في مسلسل ضحايا حلال جدول واسع وكبير في العديد من منصات التواصل الإجتماعي في السعودية والخليج العربي، حيث ظهرت امرأة بالغة، وقد تزوجت من طفل مراهق على طريقة زواج المسيار، وقد عبر العديد من النشطاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي عن رفضهم لهذه المشاهد والتى تم عرضها من خلال شاهد vip، وقد طالب آخرين بأن يتم إيقاف عرض المسلسل.

مسلسل ضحايا حلال

هو مسلسل درامي يعمل على وضع الضوء على بعض القضايا الإجتماعية كاشفاً الكثير من الخبايا والأسرار، حيث تدور الأحداث حول خمس فتيات ينحدرن من بيئات وطبقات اجتماعية مختلفة تعرضن لظروف قاسية ولم يجدن ملاذاً سوى طريق أم نورا التي أقنعتهن أن سبيل الخلاص الوحيد هو زواج المسيار الذي تديره وفقاً لشروطها.

أراء النشطاء في مسلسل ضحايا حلال

هذا وقد غرد أحد النشطاء عبر موقع التواصل الإجتماعي تويتر على حد وصفه “مسلسل_ضحايا_حلال والله هذا انحطاط والله وسفالة، كيف مسموح ينعرض! كيف انعرض من الأساس بدون ما يكون معروف محتواه والإيحاءات”، وقد تحدث الكثير من النشطاء على أن المسلسل يضر بالأطفال وذلك لكونه يقوم بنقل صورة سلبية، فيما رأي البعض الآخر على أن المسلسل تطرق لقضية شائكة، وقد أعتبروا ذلك كسر لقواعد الدراما المعروفة.

فيما كتبت أحد الناشطات عبر تويتر “راح أكون حريص على أن بناتي يشاهدون المسلسل حتى ياخذون حذرهم من المحيط اللي حولهم الدنيا الحين صارت كبيرة وصعب علينا يا أولياء الأمور أننا نراقب أولادنا فيها خاصة انه عندهم سوشال ميديا ودنيا متكاملة بجوالاتهم اذا ما ثقفناهم راح يضيعون وهذا راح يكون غلطنا حنا”.

هذا وقد كتب أحد النشطاء عبر موقع تويتر “في العالم كله المسلسلات تكون واقعية ومنطقية كسيناريو وإشراف ممثلين ومخرجين محليين إلا المسلسلات السعودية التي ما زالت تستقطب الأجانب للتمثيل وتأليف القصص والسيناريوهات المسيئة للشعب السعودي كافة ، أتمنى محاسبة كل من سّهل ومّول إنتاج هذه العمل القمامة والقذارة”.