سأحكي لكم تجربتي بعد وفاة زوجي وكيف ربيت أطفالي حتى تستفيدوا منها. أي امرأة تمر بما مررت به تعلم أن موت الرجل ليس نهاية العالم، وأن أي محنة يمر بها الرجل يمكن التغلب عليها ببعض الاجتهاد لأن الحياة مليئة بالمفاجآت غير السارة التي علينا أن نمر بها. . بصلابة أظهر كم كنت متعبًا بعد وفاة زوجي وكيف نجوت من الغرق في الحزن.

تجربتي بعد وفاة زوجي وكيف ربيت أطفالي

عشت أسعد أيام حياتي في منزلي الذي اخترته بنفسي مع زوجي وأولادي، وكل شيء سار على ما يرام. زوجي يعمل الآن في شركة أعطته راتبا أعلى، وأنا تخصصت في القسم الذي أعمل فيه، وكان الأطفال جميلين وفي أفضل حالة، وكان زوجي أفضل رجل يمكن أن تحصل عليه. كان يحب أي امرأة لأنه كان حنونًا ولطيفًا ومتعاونًا.

وأنا أجلس هنا في السنوات القادمة وأشرح كم هو رجل رائع ولطيف، لن أستطيع أن أصفه بدقة، لكن القدر له حسابات أخرى لأن هذا الرجل الرائع مات فجأة بسبب مجموعة من الشباب الحمقى يقودون السيارة في سيارات باهظة الثمن لم يدفعوا ثمنها وابتعدوا دون أن ينظروا.

الاكتئاب بعد وفاة الزوج

وكانت الصدمة قاتلة بالنسبة لي. فكرة الاستيقاظ كل صباح دون رؤية وجهه النائم كانت صعبة الاحتمال. لم يكن فقط صديقًا وأخًا وأبًا وكل شيء في الحياة. ولذلك فإن ترك ذكراه وكل ما يتعلق به أمر غير مقبول بالنسبة لي، وبقيت أياماً نصف نائمة في الغرفة. السرير لا يتحرك، وأنا أعانق البيجامة التي كان يرتديها آخر مرة.

لم أكن أعلم بما يحدث حولي حتى جاء أحد أقاربي وأهانني بشدة. توفي زوجها وترك لها أربعة أطفال، وكانت هي المعيل الوحيد لهم حتى بلوغهم سن الجامعة. خارقة بالنسبة لي. بدأت تخبرني أن أطفالي قد تعرضوا للدمار. لقد فقدوا والدهم للتو ولم يكونوا مستعدين لفقد والدتهم. أيضًا

لا أعرف كيف نهضت أو كيف دخلت الحمام، لكنها تمكنت من دفعي، وكان هذا الدفع بداية تجربتي بعد وفاة زوجي وكيف أنا طفلي

حياتي بعد وفاة شريك حياتي

عدت في النهاية إلى العمل وبدأت أبحث عن طرق لإراحة أطفالي دون أن أشعرهم بالفخر بوفاة والدهم. لتوزيع الصدقات على روح والدها والدعاء له يومياً، فيما أهدينا وردة قرآنية حتى لا تغيب. لقد نسوا أننا فعلنا هذه الأشياء بشكل جماعي.

لاحظت أن وضعنا المالي تغير بعد وفاة زوجي. لقد أوشك المال الذي ادخرته على النفاد، فقررت استئجار المنزل والانتقال إلى منزل أصغر. بدأت بالبحث عن أي مصدر دخل من الإنترنت للحصول على دخل إضافي. والحمد لله، أنعم الله علي بفضله، وأصبح بإمكاني الإنفاق على أطفالي. دون عون أحد إلا الله عز وجل.

كيف أصبح قوية بعد وفاة زوجي؟

اشرح بعد وفاة زوجي وكيف ربيت أطفالي، لأنني فخورة بنفسي، كانت هناك أوقات لم يكن لدي ما يكفي من المال لتغطية الاحتياجات الأساسية للأطفال، وأيام أخرى كدت أموت من التعب وكان لدي للذهاب إلى العمل، لأنني لم يكن لدي رفاهية أجر يوم واحد، ولكن بفضل الله تمكنت من الحصول على القوة وتمكنت مني. شجاعة لا نهاية لها.

لقد بدأت العمل في أكثر من وظيفة وأفكر في استثمار مدخراتي القليلة لمصاريف الجامعة، ورغم أنني لا أملك الكثير إلا أنني أحصل على ما يكفيني. بالطبع هناك أوقات أبكي فيها بشدة من الشوق لحبيبي المتوفى، ومن كثرة الأعباء التي تركني أحملها وحدي، لكني على يقين أن الله سيجمعني بهما. معه في الجنة .

السبب الذي طلب مني أن أعرض تجربتي بعد وفاة زوجي وكيف ربيت أطفالي هو أنني وجدت الكثير من الناس يمرون بفترة صعبة ويعتقدون أن الحياة في هذه المرحلة ستتوقف رغم أن الحياة مثل الموج الذي يرتفع وينخفض ​​في أغلب الأحيان.