أصبح مستقبل مدافع وست هام المغربي نايف الأكراد موضوعا خصبا للجدل، رغم إغلاق باب الانتقالات الصيفية مطلع الشهر الجاري.

وذكرت تقارير صحفية أن الاتحاد، حامل لقب الدوري السعودي، حاول التعاقد مع أكراد قبل نهاية فترة الانتقالات في السعودية، لكن المدافع المغربي رفض، مفضلا الاستمرار مع وست هام، على أمل اللعب مع فريق أكبر. النادي في القارة الأوروبية.

ما آخر أخبار مستقبل نايف الأكراد؟

وذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية أن المدرب الألماني طلب من يورغن كلوب بدء المفاوضات لضم نايف أكراد خلال الفترة المقبلة، تمهيدا للتعاقد معه في صيف 2024.

وسيراقبه نادي نايف الأكراد عن كثب خلال الفترة المقبلة تمهيدا للتعاقد معه حيث يحاول إصلاح وإعادة بناء دفاعاته بعد التذبذب الكبير في المستوى في الفترة الماضية.

وانضم أكراد إلى وست هام قادما من رين مقابل 30 مليون جنيه إسترليني في صيف 2022، وساعد الفريق الإنجليزي على الفوز بلقب دوري المؤتمرات الأوروبي الموسم الماضي.

ويدرك كلوب جيدًا أن أعمار مدافعي فريقه بدأت في الارتفاع في الوقت الحالي، حيث وصل عمر الهولندي فيرجيل فان دايك والكاميروني جويل ماتيب إلى 32 عامًا.

ورغم وجود الفرنسي إبراهيما كوناتي (24 عاما) والإنجليزي جو جوميز (26 عاما)، فإن الأول يعاني من الإصابات والأخير يواجه ارتباكا في مستواه، مما يجعل إدارة ليفربول بحاجة إلى تعزيز.

لكن على الجانب الآخر، يُنظر إلى اللاعب لأن المدرب الإسباني بيب جوارديولا يشعر بالحاجة إلى ضم أكراد في الفترة المقبلة للاستثمار في الدفاع.

ويرى جوارديولا أن أكراد يمكن أن يشكل إضافة قوية للخط الدفاعي لفريقه، خاصة مع استمرار الفريق في المنافسة على كافة البطولات.

ومع ذلك، فإن اهتمام جوارديولا بضم أكراد إلى مانشستر سيتي لا يشبه اهتمام كلوب بليفربول، وفقًا لتقرير صحيفة صن.

يذكر أن الدولي المغربي تمكن من تسجيل 3 أهداف في 33 مباراة مع وست هام منذ انضمامه للفريق صيف 2022.