من المعروف أن رحلة الحمل تنتهي في الشهر التاسع ورغم أن بعض النساء قد أنجبن في الأشهر السابقة إلا أن معظمهن ينتظرن في الشهر التاسع، لكن يجب الاستعداد جيداً للولادة ومعرفة أي أسبوع من الشهر هو الأفضل للولادة .

أفضل أسبوع للولادة هو الشهر التاسع

الشهر التاسع هو من الأشهر المثالية للولادة. وبما أنه الشهر الذي يقترب فيه الجنين من نموه النهائي، فإن الأسابيع ما بين 37 و40 تعتبر بمثابة حمل كامل.

وتنقسم هذه المرحلة إلى مرحلتين مهمتين: مرحلة النضج الكامل ومرحلة الإنهاء المبكر. ويتراوح الإنهاء المبكر بين الأسابيع 37 إلى 39، بينما يتراوح النضج الكامل بين 39 و40 أسبوعًا.

ينقسم الشهر التاسع إلى أسبوعين مهمين، وهما الأسبوع الأول والثاني حيث يفضل الولادة، لذلك تجدر الإشارة إلى أن أفضل أسبوع للولادة في الشهر التاسع هو الأسبوع رقم 37 و38 في الحمل.

لكن هناك دراسات طبية أكدت أن أفضل أسبوع للولادة هو الأسبوع الأخير من الشهر التاسع، وهو الحمل رقم 40، لتجنب بعض المخاطر التي قد تحدث في الأسابيع الأولى.

مخاطر الولادة في الأسبوع الأول من الشهر التاسع

  • من المرجح أن يكون الطفل الذي يبلغ الأسبوع 37 من الحمل قد ولد مبكرًا مقارنة بالطفل الذي يولد في الأسبوع 39 أو 40 من الحمل.
  • – وزن الطفل يصل إلى 2.5 كيلو جرام.
  • صعوبة في الرضاعة الطبيعية.
  • – صعوبة الحفاظ على درجة حرارة الجسم.
  • يعاني المولود الجديد من اليرقان.
  • القناة الشريانية السالكة.
  • الضائقة التنفسية.

أسباب الولادة في الأسبوع الأول من الشهر التاسع

  • التوتر والاضطرابات بسبب ساعات العمل الطويلة والمسؤوليات المنزلية.
  • التدخين.
  • شرب المشروبات الكحولية.
  • يمنع نمو الجنين.
  • سكري الحمل.
  • ضعف عنق الرحم.
  • تسمم الحمل الشديد.
  • أن تكون المرأة الحامل قد تعرضت لولادة مبكرة في السابق.
  • إذا كان عمر الأم أقل من 16 سنة أو أكبر من 35 سنة.
  • الحمل مرتين في نفس العام.
  • تشوهات تشريحية في الرحم.
  • التهاب المسالك البولية.
  • الافتقار إلى الرعاية.
  • سوء التغذية.
  • الحمل بتوأم.
  • عدوى السائل الأمنيوسي.
  • التهاب المشيمة.

أعراض المخاض في الأسبوع الأول من الشهر التاسع

  • الشعور بالاسترخاء في المفاصل.
  • ينزل الطفل إلى الحوض.
  • زيادة عدد وشدة الانقباضات.
  • نزول الماء حول الجنين.
  • توسع عنق الرحم.
  • إسهال.
  • توقف النساء الحوامل عن زيادة الوزن.
  • تغير في لون واتساق الإفرازات المهبلية.

فوائد الولادة في الأسبوع الأخير من الشهر التاسع

  • التواصل بين الأم وطفلها: عند الولادة خلال الأسبوع الأخير من الشهر التاسع، تستطيع الأم حمل طفلها والتواصل معه بشكل طبيعي، على عكس الولادة المبكرة أو الولادة القيصرية التي تضر بصحة الجنين.
  • عدم الخضوع لعملية قيصرية: بالنسبة للحامل يكون الأمر صعباً في البداية، لكن في النهاية تستطيع الحامل أن تستعيد صحتها بسرعة وتمارس أنشطتها اليومية بطريقة طبيعية.
  • الولادة الصناعية: الولادة في الأسبوع الأخير تحمي الحامل من التعرض للولادة الصناعية التي يستخدمها الطبيب. لتحفيز الولادة الطبيعية لفتح الرحم ومرور الجنين.
  • الحماية من مشاكل التنفس: الولادة المبكرة تعني أن أعضاء الطفل، مثل الرئتين، لا تتطور بشكل كامل، وبالتالي يعاني الطفل حديث الولادة من صعوبات في التنفس.
  • – نقص نمو الجنين: تؤدي الولادة المبكرة إلى الإصابة بالشلل الدماغي عند المولود الجديد بمعدل أعلى بثلاث مرات منه عند الطفل المولود في الأسبوع الأخير من الشهر التاسع، مما يحمي المولود الجديد من ذلك.
  • عدم الدخول في مرحلة الخداج: يتم إدخال الطفل الخداجي لمدة لا تقل عن أربعة أيام، ويمكن أن تطول إذا كان المولود بحاجة لذلك.
  • النضج الكامل: الولادة في الأسبوع الأخير من الشهر التاسع تضمن نضج أعضاء الجنين بشكل كامل، مما يتجنب حدوث مشاكل غير ضرورية في عدة المولود الجديد.

أعراض المخاض خلال الأسبوع الأخير من الشهر التاسع

  • التغيير: يستمر الجنين في الحركة منذ بداية المخاض، حتى أثناء المخاض المبكر، لكن خلال الفترة الأخيرة تتغير الحركة وتتكون من الالتواء بدلاً من الركل.
  • الألم والتشنجات: تحدث تشنجات كثيرة في الفخذين وأسفل الظهر، ويكون ذلك بمثابة تمدد للعضلات والمفاصل استعداداً للولادة.
  • تغير في عنق الرحم: خلال هذه الفترة، يصبح عنق الرحم رقيقاً وقصيراً عن وضعه الطبيعي؛ يتوسع وينفتح عند رأس الطفل، لينبه الحامل إلى اقتراب موعد الولادة. ويسمى هذا التغيير في عنق الرحم أيضًا بمحو عنق الرحم.
  • نزول رأس الجنين إلى الحوض: من أولى علامات اقتراب الولادة وتحدث هذه العملية قبل عدة أسابيع أو ساعات قليلة من الولادة، وفي الولادة الأولى ينزل الرأس قبلها بأربعة أسابيع.

مراحل نمو الجنين من بداية الأسبوع 36 إلى الأسبوع 42 من الحمل

أولاً: الأسبوع 36 من الحمل

خلال هذا الأسبوع تكتمل بعض أعضاء الجنين وهي الكبد والكليتين وجهاز المناعة وقدرته على محاربة الأجسام الغريبة واللثة والقدرة على التنفس بذاته ونعومة الجلد.

ثانياً: الأسبوع 37 من الحمل

خلال ذلك الأسبوع يقترب الجنين من استخدام الجهاز الهضمي، واستخدام اليدين، واستخدام الفم، وتقترب أعضاء الجهاز التنفسي من الاكتمال من خلال الشهيق والزفير.

ثالثاً: الأسبوع 38 من الحمل

يتطور لدى الطفل الإحساس خلال هذا الأسبوع وتتشكل مادة تشبه الطلاء الدهني على جلده.

رابعاً: الأسبوع 39 من الحمل

في هذا الأسبوع ينمو الطفل يديه وقدميه، ويتطور دماغ الجنين وتنمو أظافره وشعره.

خامساً: الأسبوع الأربعين من الحمل

يتطور الجهاز التنفسي والرئتان ويصبح الطفل جاهزًا للتنفس بمجرد ولادته، مع استمرار نمو الأظافر والشعر.

سادسا: الأسبوع 41 من الحمل

يتم إجراء الاختبارات للتأكد من صحة الجنين، بما في ذلك الموجات فوق الصوتية واختبار عدم الإجهاد.

سابعا: الأسبوع 42 من الحمل

في هذه المرحلة يكون قد اكتمل نمو الجنين، ويكون الطبيب والحامل في مرحلة الإعداد للولادة، ويمكن إجراؤها.

التغذية خلال الشهر التاسع للأم

  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين أ فهو يعمل على تطوير رؤية الطفل.
  • زيادة تناول الأطعمة الغنية بالحديد، مثل الزبيب والسبانخ والدجاج والبروكلي والأسماك والبيض.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين C، بما في ذلك الطماطم والقرنبيط والبرتقال والفراولة.
  • الأطعمة الغنية بحمض الفوليك لها فوائد عديدة للنساء الحوامل، لذا يجب عليهن تناول الفول والخضر الورقية والحمص.

فحوصات الشهر التاسع من الحمل

  • الضغط الانقباضي: هو جهاز يقيس معدل ضربات القلب وقدرة الطفل على تحمل الضغط الذي يتعرض له أثناء الولادة.
  • عدم التوتر: هو اختبار يقيس عمر الجنين ومعدل ضربات القلب ويفيد في الكشف عن طفل يعاني من تأخر النمو. يتم إجراء مثل هذا الفحص كل أسبوع، ويفضل إجراء هذا الفحص في حالة ولادة توأم أو في حالة الإصابة بمرض السكري.
  • نبض قلب الجنين: وهو مراقبة قلب الجنين أثناء الحمل والمخاض والولادة، حيث أنه مفيد لقياس ضربات القلب ومعرفة ما إذا كان الجنين عرضة لمشاكل صحية. يتم إجراء هذا الفحص خلال الأسبوع العشرين من الحمل.
  • البكتيريا العقدية المجموعة ب: وهو اختبار مهم لحديثي الولادة لأنه يمكن أن يسبب تخلف عقلي لدى الطفل أو ضعف في الرؤية والسمع. يتم إجراء هذا الاختبار في الأسبوع الخامس والثلاثين من الحمل ويتكون من أخذ مسحات من المهبل لمعرفة ما إذا كانت النسبة أكثر من 30%.

من المؤكد أن الحمل في الأسبوع الأخير من الشهر التاسع هو الأفضل للحامل والمولود، ولكن يجب أخذ بعض الاحتياطات وعدم تعريض الحامل للإجهاد.

الأسئلة الشائعة

  • س1- هل الجوع الشديد من أعراض المخاض؟

    وهو عرض، ولكنه غير شائع، ويحدث بسبب تغير وضعية الطفل.

  • س2- هل الإفرازات البيضاء من علامات المخاض؟

    وهي علامة غير شائعة وتحدث بسبب سماكة جدار المهبل نتيجة تقدم الحمل، ولا تعتبر ضارة ولا تحتاج إلى علاج.